آخر الأخبار

مصــادر اعلامية تؤكد عودة ولد الطائع الى مسقط رأسه أطار(التفاصيل)

14 مايو، 2019

هلا ريم  : قطع الرئيس السابق معاوية ولد سيد احمد الطائع كافة الاتصالات بالمقربين السابقين ونظرائه في القارة ومؤيديه.

وقالت مجلة جون افريك الفرنسية التي تابعت الموضوع في نشرتها الاسبوعية قبل أيام إن الرجل الذي حكم موريتانيا، ينزوي منذ ان غادر السلطة أغسطس 2005 في بيت فسيح بمدينة الدوحة بقطر، حيث يقيم هو وزوجته عائشة وأبناؤهم، في حين يقيم إبنيه من المرحومة شاديه (زوجته الأولى ) بلاس بالماس بالنسبة لأحمد وجميله ينواكشوط.

هذا ويعيش ولد الطايع تحت حراسة مشددة  بعيدا عن الأضواء متحاشيا التحدث في السياسة، ولا يكاد ، تقول الصحيفة، يخرج الا لممارسة رياضة المشي أو الى القصر الأميري من حين لآخر حيث يظهر خلال بعض المناسبات الوطنية.

وختمت المجلة الفرنسية المتخضصة في أخبار إفريقيا منشورها عن حكم موريتانيا ما بين دجمبر 1984 الي أغسطس 2005 بالقول ان الرجل لم يعد يسعى لاسترجاع ‘‘ملكه ‘‘ بل انه يحلم بالعودة لبلده وقضاء ما تبقى من عمره في مدينة أطار حيث مراتع صباه وملاعب طفولته.