آخر الأخبار

بيان انضمام شبكة الصحفيين الرياضيين الموريتانيين للجنة انقاذ الاتحاد العربي لصحافة الرياضية

1 مايو، 2019

هلا ريم : أعلنت شبكة الصحفيين الرياضيين بنقابة الصحفيين الموريتانيين في بيان رسمي انضمامها إلى لجنة إنقاذ الاتحاد العربي للصحافة الرياضية التي أعلن عن إنشائها في العاصمة الأردنية عمان برئاسة الزميل أمجد المجالي رئيس اتحاد الاعلام الرياضي الأردني.

واكدت شبكة الصحفيين الرياضيين الموريتانيين عن دعمها ومساندتها لما جاء في المؤتمر الصحفي الذي عقده ممثلو اللجان والاتحادات والجمعيات والروابط الإعلامية الرياضية العربية للدول التي أنسحبت من إجتماع الجمعية العمومية للاتحاد العربي للصحافة الرياضية الذي عُقد الأحد الماضي في عمّان.

وتعد شبكة الصحفيين الرياضيين الموريتانيين أكبر تجمع للصحفيين الرياضيين بالبلاد واكثرها مصداقية.
هذا ومن المنتظر ان تنظم هيئة إنقاذ الاتحاد العربي للصحافة الرياضية مؤتمرا الجمعة القادم في العاصمة اللبنانية بيروت بمشاركة الهيئات الممثلة للدول الأعضاء.

وفي ما يلي النص الكامل لبيان شبكة الصحفيين الرياضيين الموريتانيين:

لقد تابعنا في شبكة الصحفيين الرياضيين الموريتانيين بنقابة الصحفيين الموريتانيين خلال الفترة الأخيرة التطورات المتسارعة في الاتحاد العربي للصحافة الرياضية ، من احداث مثيرة ومستغربة ، وصلت إلى انقسام أعضاء هذا الكيان القومي العربي إلى شطرين لتبدأ مرحلة حاسمة من تاريخ هذا الاتحاد
وذلك بميلاد تجمع جديد يهدف لانقاذ الاتحاد العربي من عنق الزجاجة في ظل إصرار الطرف الآخر على التمسك بالقرارات السابقة والمثيرة للخلاف والتشرذم
وبعد اطلاعنا على تصريحات الاتحادات والروابط والجمعيات الإعلامية الرياضية التي انسحبت من اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد العربي للصحافة الرياضية اليوم الأحد ، فإننا في الشبكة نعلن وبشكل رسمي مساندتنا ودعمنا لهيئة الإنقاذ التي تم إنشاؤها اليوم برئاسة الزميل أمجد المجالي رئيس اتحاد الاعلام الرياضي الأردني.
إن الاتحاد العربي للصحافة الرياضية أنشئ كي يخدم الإعلام الرياضي في الوطن العربي الكبير بشكل عام ، ويساهم في تطويره حتى يساير نظيره في العالم الآخر ، لكننا في موريتانيا باتت لدينا نظرة مختلفة لهذا الاتحاد بحكم الدور الهامشي الذي تلعبه بلادنا في أروقته فلا هي غائبة نهائيًا لنبحث لذلك عن أسباب ، ولاهي حاضرة فتأثر في الأحداث. كما ان الصحافة الرياضية الموريتانية لم تستفد من هذا الاتحاد بالشكل المطلوب.
إننا في الشبكة لنعلق آمالا جساما على الهيئة الموقرة التي رأت النور هذا اليوم في العاصمة الاردنية عمان من أجل أن تسارع بفتح تحقيق شامل ودقيق حول الجمعيات التي تمثل بعض الدول في الاتحاد العربي للصحافة الرياضية ومن بين تلك البلدان طبعا بلادنا لأنها في غالب الأحوال كانت تتعامل مع جمعيات شخصية تفتقر محليا للمصداقية إذ لاتمتلك أي نظام داخلي وليس لديها منتسبون على أرض الواقع.

شبكة الصحافة الرياضية بنقابة الصحفيين الموريتانية
الرئيس / المصطفي مامون